اكاديمية تطويرية تحتوى على شروحات, دروس , دورات , برامج , تصميم , برمجيات, كمبيوتر والانترنت .
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 الساحر في الاعراب (!)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ElQanas


avatar

الجنس : ذكر
مشآرڪآتي : 18
نقآطيّ : 44
السٌّمعَة : 1
العمل : مبرمج

مُساهمةموضوع: الساحر في الاعراب (!)   الإثنين يونيو 22, 2015 2:38 pm

1-الاسم المعرف بأل : إذا جاء بعد أيها أو أيتها يعرب نعتاً مرفوعاً
مثل : ( أيها الطالب اجتهد ) إذا كان مشتقاً أو كان جامداً فيعرب بدلاً مرفوعاً مثل : أيها الجندي استعد للمعركة ) فكلمة الطالب نعت مرفوع وكلمة الجندي بدل مرفوع.
2- الاسم المعرف بأل : إذا جاء بعد اسم إشارة يعرب بدلاً مطابقاً ويتبع المبدل منه في الإعراب مثل : ( هذه الزهرة جميلة – هؤلاء الطلاب مجتهدون ) فكلمة الزهرة والطلاب بدل مرفوع وأسماء الإشارة هي ( هذا – هذه – هاتان – هذان - هؤلاء - ذاك - ذلك – تلك – أولئك ) وإذا كانت الكلمة مشتقة فإنها تعرب نعتا
3- المعرفان اللذان يدلان على علم واحد : إذا جاء ا وراء بعضهما على أن يكون الثاني علماً فالثاني يعرب بدلاً مطابقاً مثل ( الفاروق عمر عرف بالعدل ) وإذا عكس الترتيب يعرب الثاني نعتاً مثل : ( عمر الفاروق عرف بالعدل ) .
4- الاسم الموصول الذي يأتي بعد اسم معرفة : يعرف نعتاً أو بدلاً والجملة بعده لا محل لها من الإعراب صلة الموصول مثل : ( كافأ الناظر الطالب الذي تفوق ) وان جاء بعد نكرة يعرب مضافاً إليه مثل : ( أخذت كتاب الذي حضر ) .
5- الاسم الذي يأتي بعد لولا : يعرب مبتدأ خبره محذوف وجوباً تقديره ( موجود ) مثل ( لولا العلم ما تقدمت البشرية ) .
6- الاسم النكرة الذي يأتي بعد اسم تفضيل : يعرب تمييزاً ملحوظاً منصوباً . مثل : ( العلم أكثر نفعاً من المال ) . بشرط أن يقع موقع المبتدأ ( نفع العلم أكثر من نفع المال ) فإن لم يصلح تعرب مضافاً إليه مثل : ( هند اهدأ طالبة ) .
7- الاسم النكرة الذي يأتي بعد لا النافية : يعرب اسم لا النافية للجنس مبنياً على الفتح . مثل : (لا شك – لا بد – لا مفر – لا ضير – لا ضرار – لا جدال – لا ريب ) .
8- إذا سبقت لا النافية للجنس بحرف جر : ألغي عملها ويجر الاسم الذي بعدها بحرف الجر . مثل ( الامتحان سهل بلا شك ) الباء حرف جر لا النافية ملغي عملها زائدة . شك : اسم مجرور وعلامة جره الكسرة .
9- الاسم الذي يأتي بعد ( كل – بعض – جميع – غير – سوى – كلا – كلتا – والظرف ) يعرب مضافاً إليه مجرور بالكسرة .
10- أبداً : ظرف زمان منصوب وعلامة نصبه الفتحة
- وسط : ظرف مكان منصوب وعلامة نصبه الفتحة .
- الآن : ظرف زمان مبني على الفتح في محل نصب .
- أمس : ظرف زمان مبني على الكسر في محل نصب .
- حيث : ظرف مكان مبني على الضم في محل نصب .
- منذ : ظرف زمان مبني على الضم في محل نصب .
- مذ : ظرف زمان مبني على السكون في محل نصب .
- لدن : ظرف مكان مبني على السكون في محل نصب .
- ثم : بفتح الثاء ظرف مكان مبني على الفتح في محل نصب .
- إذاً : ظرف زمان مبني على السكون في محل نصب .
- قط : ظرف زمان مبني على الضم في محل نصب .
والظرف إذا قطع عن الإضافة يبنى مثل ( قبل – بعد )
11- ( مذ – منذ ): إذا جاء بعدها فعل تعرب كل منها ظرف زمان وإذا جاء بعدها اسم تعرب كل منهما حرف جر مثل : ( لم أقابلك منذ التقينا في الجامعة – لم نشرح النحو منذ المحاضرة السابقة ) والجمل التي تقع بعد الظروف تكون في محل جر مضاف إليه .
12- المفعول لأجله : هو مصدر منصوب يبين سبب حدوث الفعل . مثل : ( أذهب إلى المدرسة رغبة في العلم ) ويأتي منوناً كالمثال السابق / أو مضافاً مثل : أذهب إلى المدرسة رغبة العلم ) أو مجرور باللام مثل : تقام المعارض لتشجيع الصناعة )
13- المفعول به : اسم منصوب يقع عليه فعل الفاعل مثل : كافأ المدير المتفوقين .
14- الأفعال المتعدية لمفعولين نوعان :
أ ) أفعال متعدية لمفعولين أصلهما المبتدأ والخبر : مثل : ( وجد – علم – رأى ) بمعنى علم ( ظن – حسب – زعم - - خال – جعل )
ب) أفعال متعدية لمفعولين ليس أصلهما المبتدأ والخبر : ( أعطى – منج – كسا – منع – سأل – ألبس ) مثل ( منح المدير المتفوقين جوائز )
15- المفعول معه : اسم منصوب يأتي بعد واو بمعنى ( مع ) مسبوقة بفعل : مثل ( سار الطالب وسور الجامعة – سافرت وأذان الفجر )
16- المفعول المطلق : مصدر منصوب مشتق من لفظ الفعل ويأتي لتوكيد الفعل مثل : ( اجتهدت اجتهاداً ) أو لبيان نوعه . مثل ( انتصرنا انتصاراً كبيراً ) او لبيان عدده مثل انتصرنا إنتصارين )
17- أيضاً : تعرب : مفعول مطلقاً منصوباً وعلامة النصب الفتحة لفعل محذوف وجوباً تقديره آض وكذلك كل هذه الكلمات تعرب مفعولاً مطلقاً لفعل محذوف ( عامة – حقاً – خاصة – شرعاً – تبعاً – البتة )
18- النائب عن المفعول الطلق : ( كل- غاية – شطر – جزء ) وما نحوها مضافة إلى المصدر مثل ( حفظت النصوص كل الحفظ ) أو مرادف المصدر مثل ( جلس الطالب قعوداً ) أو نوعه مثل سعى الحجاج بين الصفاء والمروة الهرولة ) أو صفته مثل ( تقدمت الصناعة كثيراً ) أو عدده مثل ( سجد المصلي أربعاً – كافأتك مرتين ) أو الإشارة إليه مثل ( احترمتك ذلك الاحترام ) أو آلته مثل ( ضرب الأب ابنه عصا )
19- الحال : نكرة منصوبة مشتقة تبين هيئة صاحبها وغالباً ما يكون صاحبها الفاعل أو المفعول او كلاهما معاً مثل ( حضر الطالب الحصة مسروراً – حضر الطلاب الحصة مسرورين )
20- ( جميعاً – معاً – وحيداً – وحده – أولاً – ثانياً – دائماً – قاطبة ) كل منها تعرب دائماً حالاً منصوبة وعلامة النصب الفتحة .
21- الجمل وأشباه الجمل بعد المعارف أحوال : مثل :
شاهدت الطالب يذاكر دروسه : جملة فعلية في محل نصب حال .
شاهدت العصفور فوق الغصن : شبه جملة في محل نصب حال .
شاهدت الطالب ثيابه نظيفة : جملة اسمية في محال نصب حال .
22- الجمل وأشباه الجمل بعد النكرات صفات : مثل :
شاهدت طالباً يذاكر دروسه : جملة فعلية في محل نصب نعت .
شاهدت عصفوراً ريشه طويل : جملة اسمية في محل نصب نعت .
شاهدت رجلاً فوق الجبل : شبه جملة في محل نصب نعت .
23- أدوات نصب الفعل المضارع : ( أن – لن – كي – لام التعليل – حتى – فاء السببية – واو المعية – لام الجحود – إذن )
24- الأدوات التي تجزم فعلاً مضارعاً واحداً : لم – لا الناهية – لام الأمر – لما
25- الأدوات التي تجزم فعلين : تسمى أدوات الشرط الجازمة وهي : ( إن – ما – متى – أين – من – مهما – حيثما – أنى – أينما – أيان – كيفما ) أي بحسب ما تضاف إليه .
26- أدوات الشرط غير الجازمة هي ( إذا – لولا – كلما – لما – لو ) مثل ( إذا أقبل الربيع تفتحت الأزهار- لو سرت على شاطئ النيل لامتلأت نفسك )
27- كلمة ( ابن ) إذا جاءت بين علمين تحذف ألفها وتعرب نعتاً وما بعدها يعرب مضافاً إليه مجروراً مثل : ( أقدر عمر بن الخطاب ) ابن : نعت منصوب وعلامة نصبه الفتحة والخطاب : مضاف إليه مجرور .
28- ألفاظ التوكيد المعنوي : ( نفس – عين – كلا – كلتا – كل – جميع ) بشرط إضافتها إلى ضمير وتسبق بالمؤكد وإذا حذفت لا يختل المعنى . فإن لم تسبق بالمؤكد تعرب حسب الموقع في الجملة مثل ( الصبور من يملك عند الغضب ) وتعرب مفعولاً مثل : ( الطالبان كلاهما متفوق ) تعرب مبتدأ ثانيا.
29- إعراب كلا وكلتا : إذا أضيفتا إلى الضمير أعربت إعراب المثنى بالألف رفعاً وبالياء نصباً وجراً . أما إذا أضيفتا إلى اسم ظاهر مثل ( كلتا الجنتين آتت أكلها ) فإنهما تعربان بحركات مقدرة على الألف رفعاً نصباً وجراً وتكونان بحسب موقعهما في الجملة .
30- الأسماء المبنية هي ( الضمائر – أسماء الإشارة ) ما عدا ( هذان – هاتان – هذين – هاتين ) الأسماء الموصولة ما عدا ( اللذان – اللتان – اللذين - اللتين ) وأسماء الشرط ما عدا ( أي ) وبعض الظروف وأسماء الاستفهام مثل ) من - ما – أين – متى – حيث – الآن- أمس – مذ – منذ )
31- الملحق بجمع المذكر السالم : ( سنون – اهلون – بنون – عالمون – أولو – أرضون – عليون – ذوو – ألفاظ العقود من عشرين – إلى تسعين )
32- الملحق بالمثنى : ( كلاهما – كلتاهما – اثنان – اثنتان ) تعرب الأولى والثانية توكيداً إذا أضيفت إلى ضمير مثل ( الفريقان كلاهما نشيطان ) وتعرب حسب الموقع في الجملة بحركات مقدرة إذا خلت من الضمير مثل ( كلتا العاملتين نشيطتان )
33- كم الخبرية : تأتي للإخبار عن الكثرة وتمييزها ( مفرد أو جمع ) مجرور بمن أو بالإضافة مثل : ( كم من طالب – كم طالب – كم من طلاب – كم طلاب )
34- كم الاستفهامية : وتمييزها مفرد منصوب ( كم طالباً ؟ ) إلا إذا سبقت بحرف جر فيجوز لتمييزها حالتان من الإعراب النصب أو الجر بالإضافة ( بكم جنيهاً اشتريت الكتاب ؟ ) أو ( بكم جنيه اشتريت الكتاب ؟ ) .
35- اسم الفاعل : يصاغ من الفعل الثلاثي على وزن فاعل مثل : ( ضارب – كاتب ) ويصاغ من الفعل غير الثلاثي على وزن مضارعه مع إبدال حرف المضارعة ميما مضمومة وكسر ما قبل آخره ( مخرج ) .
36- اسم المفعول : يصاغ من الفعل الثلاثي المبني للمجهول على وزن ( مفعول ) مثل ( مكتوب ) ومن الفعل غير الثلاثي على وزن مضارعه مع إبدال حرف المضارعة بميم مضمومة وفتح ما قبل آخره مثل ( مستخرج ) .
37- أشهر أوزان صيغ المبالغة : هي ( فعال- مفعال – فعول – فعيل – فعل )
38- اسم المرة : يأتي على وزن ( فعلة ) مثل ( أكلة ) اسم الهيئة : يأتي على وزن ( فعلة ) مثل ( جلسة ) من الثلاثي ومن غير الثلاثي بإضافة تاء على المصدر الصريح مثل : انطلاق – انطلاقة .
39- المنادى : اسم ظاهر يسبق بأداة نداء ويكون :
أ ) معرباً منصوباً إذا كان مضافاً مثل : ( يا طالب العلم اجتهد ) أو شبيهاً بالمضاف مثل ( يا طالبا للعلم اجتهد ) أو نكرة غير مقصودة مثل ( يا غافلاً تنبه )
ب) ويكون مبنياً على ما يرفع به إذا كان علماً مفرداً مثل ( يا فاطمة انتبهي ) أو نكرة مقصودة مثل ( يا صانع المعروف أتمه ) وإذا أريد نداء ما فيه ( أل ) فإننا نسبقه بـ : ( أيها للمذكر – وأيتها للمؤنث ) وتعرب كل من : ( أيها – أيتها ) منادى مبني على الضم في محل نصب لحرف نداء محذوف وتقديره ( يا ) وما بعدها يعرب نعتاً مرفوعاً إذا كان مشتقاً وبدلاً إذا كان جامداً مثل : ( أيها الجندي تقدم ) أيها الطالب اجتهد ) .
40- المصدر المؤول : يكون من ( أن + الفعل ) مثل ( سرني أن تؤدي الواجب )
•( وان + اسمها وخبرها ) مثل ( علمت انك مجتهد )
•( وما + الفعل ) مثل ( يسرني ما أديت الواجب )
41- أسلوب الاختصاص : مثل ( نحن – المصريين – كرماء ) تعرب كلمة ( المصريين ) مفعولاً به منصوباً لفعل محذوف وجوباً تقديره ( أخص ) .
42- الاسم المختص الذي يأتي بعد بخاصة : يعرب مبتدأ مؤخراً مرفوعاً ( وبخاصة ) جار ومجرور في محل رفع خبر مقدم مثل ( أشجع الأندية وبخاصة الأهلي )
43- الاسم المختص الذي يأتي بعد خصوصاً : يعرب مفعولاً به منصوباً بفعل محذوف وجوباً تقديره أخص ، وأما خصوصا فتعرب مفعولاً مطلقاً منصوباً لفعل محذوف وجوباً تقديره أخص مثل ( احب اللغات وخصوصاً اللغة العربية )
44- من أساليب التخصيص : ( لا سيما وتفيد تخصيص وتفضيل ما بعدها على ما قبلها في الحكم ويتكون ( لاسيما ) من ( لا ) نافية للجنس تعمل عمل ان : تنصب المبتدأ ويسمى اسمها وترفع الخبر ويسمى خبرها ( سي ) اسم لا النافية لجنس منصوب وعلامة نصبه الفتحة وخبرها محذوف تقديره كائن ( وما ) تكون موصولة أو زائدة أو نكرة بمعنى شئ .
* الاسم المختص الذي يأتي بعد لا سيما : إذا كان معرفاً يكون له حالتان من الإعراب :
أ ) خبر لمبتدأ محذوف وجوباً باعتبار ( ما موصولة ) .
ب) مضاف إليه مجرور باعتبار ( ما ) زائدة .
* الاسم المختص الذي يأتي بعد لا سما : إذا كان نكرة يكونله ثلاث حالات من الإعراب :
أ ) تمييز ملحوظ منصوب باعتبار ( ما ) نكرة .
ب) خبر لمبتدأ محذوف وجوباً باعتبار ( ما ) موصولة .
ج ) مضاف إليه مجرور باعتبار ( ما ) زائدة .
45- الممنوع من الصرف :
أ ) العلم الأعجمي الزائد على ثلاثة أحرف مثل ( إبراهيم – إسماعيل – يعقوب ) .
ب) علم على وزن ( فعل ) مثل : ( عمر – حجا – هبل )
ج ) علم على وزن الفعل مثل ( أحمد - يزيد – ينبع )
د ) علم مختوم بألف ونون زائدتين مثل ( رمضان – عثمان – شعبان )
هـ) علم مركب تركيباً مزجياً مثل ( بور سعيد – حضرموت – بعلبك )
و ) علم مؤنث زائد على ثلاثة أحرف والتأنيث لفظاً ومعنى : مثل ( فاطمة ) او معنى فقط مثل ( زينب ) أو لفظاً فقط ( أسامة ) أما إذا كان علماً مؤنثاً على ثلاثة أحرف ساكن الوسط ولم تلحقه تاء التأنيث فيجوز صرفه أو منعه مثل ( مصر – هند – شمس ) .
ز ) صفة على وزن أفعل مثل : ( احسن – أجمل – أكرم – أعظم )
ح ) صفة على وزن فعلان مثل ( عطشان – ظمآن – سرحان – نعسان )
ط ) لفظ أخر كقوله تعالى : { فعدة من أيام أخر }
ي) صفة الأعداد من ( 1 – 10 ) على وزن مفعل أو فعال مثل ( مثنى – ثلاث )
ك ) الاسم المنتهي بألف التأنيث : المقصورة مثل ( بشرى - عظمى ) أو الممدودة مثل ( صحراء – خضراء – حسناء ) .
ل) صيغة منتهى الجموع : كل جمع تكسير ثالثة ألف بعدها حرفان أو ثلاثة وسطها ياء ساكنة مثل ( مصانع - منازل ) ( تلاميذ – مصابيح ) فإن لم يكن وسط الثلاثة ياء ساكنة تصرف مثل ( تلامذة – فلاسفة ) .
م ) الممنوع من الصرف : يكون مجروراً وعلامة جره الفتحة : إن كان مجرداً من أل والإضافة مثل ( صيت في مساجد كثيرة ) ويجر وتكن علامة جره الكسرة إذا كان معرفاً بأل أو بالإضافة مثل : ( طفت بعواصم العالم – صليت في المساجد الكبرى ) .
46- أنواع الخبر :
أ ) مفرد : وهو ما ليس جملة ولا شبه جملة مثل ( العلم طريق الحرية ) .
ب) جملة : ( فعلية أو اسمية ) مثل ( العلم ينير حياتنا – العلم ثماره كثيرة ) ويجب أن يتصل بضمير يعود على المبتدأ .
ج ) شبه جملة : ( جار ومجرور – ظرف مكان أو زمان ) مثل ( الجنة تحت أقدام الأمهات أ) ( الطير في الفضاء ) .
47- يتقدم الخبر على المبتدأ وجوباً :
أ ) إذا كان شبه جملة والمبتدأ نكرة مثل : ( في الحقيقة حلم )
ب) إذا كان الخبر من الألفاظ التي لها الصدارة في الكلام كأسماء الاستفهام مثل : ( متى السفر ؟ - أين الحقيقة الغائبة ؟ ) على أن يكون المستفهم عنه اسم .
ج ) إذا اتصل بالمبتدأ ضمير يعود على بعض الخبر مثل : ( لكل مدرس أسلوبه ) .
48- يحذف المبتدأ وجوباً :
أ ) إذا كان الخبر مخصوصاً لنعم أو بئس مثل : ( نعم القول الصدق ) . فإن المخصوص بالمدح ( الصدق ) خبر لمبتدأ محذوف وجوباً تقديره ( هو ) .
ب) إذا كان الخبر مصدراً نائباً عن فعله مثل : ( قول معروف ) . كلمة ( قول ) مصدر نائب عن فعله ( قولوا ) والمبتدأ محذوف تقديره ( قولكم ) .
ج ) إذا كان الخبر مشعراً بالقسم وليس نصاً مثل : ( في عنقي لأجتهدن ) ( في عنقي ) جار ومجرور في محل رفع خبر المبتدأ محذوف وجوباً تقديره ( قسم أو يمين ) .
49- يحذف الخبر وجوباً :
أ ) إذا كان المبتدأ صريحاً في القسم مثل : ( يمين الله لأجتهدن ) . ( يمين ) مبتدأ لخبر محذوف وجوباً تقديره ( قسمي ) .
ب) إذا عطف على المبتدأ بواو تدل على المصاحبة مثل : ( الفلاح وفأسه ) ( الفلاح ) مبتدأ خبره محذوف وجوباً تقديره متلازمان ) .
50- المستثنى بالا يكون واجب النصب على الاستثناء إذا كان الأسلوب تاماً مثبتاً : مثل : ( حضر الطلاب إلا طالباً ) وإذا كان الأسلوب تاماً منفياً يكون للمستثنى بالا حالتان من الإعراب جواز النصب على الاستثناء أو بدل من المستثنى منه مثل : ( ما تأخر الطلاب إلا طالباً – طالب ) . وإذا كان الأسلوب ناقصاً منفياً يعرب المستثنى بالا بحسب موقعه في الجملة مثل : ( ما تأخر إلا طالب ) فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة ( ما قابلت إلا طالباً ) مفعول به منصوب بالفتحة الظاهرة .
51- غير وسوي : تأخذان إعراب المستثنى بالا فإذا كان الأسلوب تاماً مثبتاً يجب نصب كل من غير وسوى على الاستثناء وإذا كان الأسلوب منفياً يكون لكل من غير وسوى حالتان من الإعراب :
أ ) وجوب النصب على الاستثناء .
ب) بدل من المستثنى منه وإذا كان الأسلوب ناقصاً منفياً تعرب كل من غير وسوى حسب موقعها في الجملة .
52- المستثنى بـ ( عدا – خلا – حاشا ) يكون له حالتان من الإعراب :
أ ) مفعول به منصوب باعتبار ( عدا – خلا – حاشا ) أفعالاً ماضية .
ب) اسم مجرور باعتبار ( عدا – خلا – حاشا ) حروف جر . المستثنى بـ ( ما عدا – ما خلا – ) يعرب مفعولاً به منصوب باعتبار ( ما عدا – ما خلا ) أفعالاً ماضية .
53- يجب توكيد الفعل المضارع بالنون : إذا كان جواباً لقسم متصلاً باللام مثبتاً دالاً على الاستقبال مثل : ( ورب الكعبة لينشرحن صدري بالأمل ) .
54- يجوز توكيد الفعل المضارع بالنون : إذا سبق بما يدل على الطلب ( أمر – نهي – استفهام .. الخ ) مثل ( لتصنعن المعروف – لا تهملن واجبك - هل تستسهلن الصعب )
55- يمتنع توكيد الفعل المضارع بالنون : فقد شرط من شروط الوجوب أو الجواز مثل ( لم نخضع للذل ) أو يستمر المدرس في الشرح ) .
56- يجوز توكيد الفعل الأمر بالنون لأنه يدل على الطلب مثل : ( اصنعن المعروف – أصنع المعروف )
57- استعمالات من :
أ ) من الاستفهامية : مثل ( من الطارق ؟ )
ب) من الموصولة مثل ( قابلت من نال الجائزة ) ( لا حياة لمن يتهاون في حقه )
ج ) من الشرطية مثل ( من يزرع الخير يجني الخير )
58- استعمالات ( ما ) :
أ ) ما الاستفهامية : مثل : ( ما بيدك ؟ ) إذا سبقت ما الاستفهامية بحرف جر حذفت ألفها مثل ( بم تتحرر الأوطان ؟ )
ب) ما الموصولة مثل : (يبلغ المجتهد ما يريد ) .
ج ) ما الشرطية مثل : ( ما تقدمه من خير يعد نفعه عليك ) .
د ) ما التعجبية : مثل : ( ما أعظم آثار مصر ! )
هـ ) ما النافية مثل : ( ما قصر الطالب فى واجباته ) إذا دخلت ما النافية على الاسم قد تعمل عمل ليس مثل ( ما أمل محققاً للمهمل ) وقد لا تعمل مثل ( ما أمل محقق للمهمل )
و ) وما الزائدة مثل : ( إذا ما عزمت فتوكل ) أو ( عما قريب يتحقق الأمل ) وتأتي كافة إذا دخلت على ان وأخواتها مثل قوله تعالى : { إنما المؤمنون أخوة } وتدخل على الأفعال الآتية فتكفها مثل : ( قل – طال – كثر ) فتصير ( قلما – طالما – كثرما ) مثل ( قلما تمطر السماء صيفاً ) ولكنها قد تكف عن العمل أو يبقى عملها مع ليت . مثل : ( ليتما الشجرتان مثمرتان – ليتما الشجرتين مثمرتان )
ز ) ما المصدرية مثل : ( يسرني ما أديت عملك ) تحول إلى مصدر صريح ( يسرني تأديتك عملك )
59- استعمالات لا :
أ ) لا الناهية وهي تجزم الفعل المضارع : مثل : ( لا تتكلم مع زميلك أثناء الشرح ) .
ب) لا النافية للفعل : وتدخل على الفعل فتنفيه ولا تؤثر فيه من الناحية الإعرابية مثل ( المهمل لا يعمل إلى هدفه ) لا أحب الشر )
ج ) عاطفة : وهي تثبيت الحكم لما قبلها وتنفيه عما بعدها . مثل ( أقدر العالم لا الجاهل ) معطوف منصوب وعلامة نصبه الفتحة .
د ) نافية للجنس : وتعمل عمل ان ( تنصب المبتدأ وترفع الخبر ) مثل : ( لا داعيا للسلام مكروه ) وتدخل على الاسم فتعمل عمل إن ونسمي لا النافية للجنس مثل ( الامتحان واضح لا شك ) اسم لا النافية للجنس مبني على الفتح في محل نصب .
60- تمييز العدد : العددان ( 1 ، 2 ) يوافقان المعدود في التذكير والتأنيث أيضاً مثل : ( حضر طالب واحد وطالبة واحدة ) ( حضر طالبان اثنان وطالبتان اثنتان ) والأعداد من ( 3 : 9 ) تخالف المعدود في التذكير والتأنيث ويكون تمييزها مجروراً بالإضافة مثل : ( اشتريت ثلاثة كتب وثلاث قصص )
•العدد ( 10 ) : يخالف المعدود إذا جاء مفرداً ويكون تمييزه جمعاً مجروراً بالإضافة مثل : ( اشتريت عشرة كتب ) ويوافق المعدود إذا جاء مركباً مثل : ( اشتريت ثلاثة عشر كتاباً – وثلاث عشرة رواية ) .
•الأعداد من ( 11 : 99 ) : يكون تمييزها مفرداً منصوباً مثل ( قرأت خمس عشرة قصيدة وخمسة عشر نصاً ) ( اشترك اثنا عشر متسابقاً اثنتا عشرة متسابقة في المسابقة وحضر خمسة وتسعون مشاهداً وخمس وأربعون مشاهدة )
•الأعداد من ( 100 و 1000 ) ومضاعفاتها يكون تمييزها مفرداً مجروراً بالإضافة مثل : ( في مكتبتي مائة مرجع وألف كتاب ) تمييز العدد : مجرور بالإضافة وعلامة جره الكسرة
61- النعت السببي : تابع يصف شيئاً مرتبطاً بالمنعوت مثل ( كافأت طالباً مهذبة أخلاقه نابغاً تفكيره )
شروط النعت السببي :
أ ) يكون مشتقاً . ب) له معمول يطابقه في التذكير أو التأنيث .
ج ) اقتران معموله بضمير يعود على المنعوت . د ) يطابق منعوته في التعريف أو التنكير .
62- حروف العطف : هي ( الواو – الفاء – ثم – أو- أم – بل – لكن – لا – حتى ) مثل : ( حضر محمد وطارق )معطوف مرفوع وعلامة رفعه الضمة .
63- الفعل المجرد : هو ما خلت أصوله ( حروفه الأصلية ) من أحرف الزيادة أي ما كانت جميع حروفه أصلية مثل ( كتب – فهم – زخرف )
64- الفعل المزيد : هو ما يزيد على حروفه الأصلية حرف أو حرفان او ثلاثة . مثل ( أخرج – اجتمع – استخرج )
65- نائب الفاعل : اسم مرفوع يحل محل الفاعل بعد حذفه مثل ( كتب الطالب الدرس جملة مبنية للمعلوم تحول إلى جملة مبنية للمجهول هكذا ( كتب الدرس ) الدرس : نائب فاعل مرفوع وعلامة الرفع الضمة الظاهرة .
•عند بناء الفعل الماضي للمجهول : يضم أوله ويكسر ما قبل آخره مثل : ( قرأ – قرئ )
•عند بناء الفعل المضارع للمجهول : يضم أوله ويفتح ما قبل آخره مثل : ( يقول ( يقال ) .
•تذكر أن الأفعال الآتية تبنى للمجهول كالآتي : ( صام : صييم ) ( دعا : دعي ) ( استفاد : استفيد ) ( يقول : يقال ) ( يستفيد : يستفاد )
66- هناك أفعال ماضية جاءت على صورة الفعل المبني للمجهول لفظاً لا معنى : يعرب ما بعدها فاعلاً لا نائب فاعل ومن هذه الأفعال ( حم ) أصابته الحمى ( فلج ) أصيب بالفالج ) . وهو شلل يصيب أحد شقي الجسم طولاً ( امتقع أو انتفع لونه ) تغير من هم الحزن ( فلج فؤاده ) وذهب من الخوف ( جن ) ذهب عقله ( غم الهلال ) حال دون رؤيته ويقتصر في هذه الأفعال على الماضي وهو المسموع (عنى)اهتم ( استهتر ) استهان .
67- الأفعال الناسخة ( كان وأخواتها : ( كان - أصبح – أضحى – ظل – أمسى – بات – صار – ليس – ما دام – ما زال – ما فتئ – ما برح – ما انفك ) وهذه الأفعال تدخل على الجملة الاسمية ترفع المبتدأ ويسمى اسمها وتنصب الخبر ويسمى خبرها .
•أنواع خبرها ( مفرد – جملة – شبه جملة ) ( أصبح التعليم متطوراً – ما زال التعليم يتطور – مازال التعليم مناهجه متطورة – مازال التعليم في تطوره ) .
68- من الأفعال الناسخة ( الناقصة ) : ( كاد وأخواتها ) وتسمى أفعال المقاربة والرجاء والروع وتعمل عمل كان وأخواتها ويشترط أن يكون خبرها جملة فعلية فعلها مضارع : ( كاد – أوشك – كرب ) من أفعال المقاربة مثل ( كاد القطار يصل – أوشك المنهج أن ينتهي ) يقل اقتران خبر كاد بأن ويكثر اقتران خبر ( أوشك ) بأن .
من أفعال الرجاء : ( عسى ) مثل قوله تعالى ( عسى ربكم أن يرحمكم ) يكثر اقتران خبر عسى بأن .
من أفعال الشروع : ( طفق – انشأ – أخذ – بدأ – جعل – شرع – هب ) مثل ( بدأ التعليم يتطور ) يمتنع اقتران خبر أفعال الشروع بان
69- الحروف الناسخة ( إن وأخواتها ) : ( إن - أن – ليت – لعل – كان – لكن ) تدخل على الجملة الاسمية وتنصب المبتدأ ويسمى اسمها وترفع الخبر ويسمى خبرها
أنواع خبر ( إن ) :
أ ) مفرد مثل : إن الحق واضح .
ب) جملة مثل : ( ليت الشباب يعود ) الخبر جملة فعلية . ( لعل القصة أفكارها واضحة ) الخبر جملة اسمية .
ج ) شبه جملة مثل : ( عن التعليم في تطور الخبر جار ومجرور تدخل ما الكافة على ان وأخواتها فتكفها عن العمل ما عدا ( ليت ) فيجوز كفها أو عدم كفها عن العمل .
70- مواضع كسر همزة إن : يجب كسر همزة إن في الحالات الآتية :
أ ) إذا جاءت في أول الجملة مثل قوله تعالى { إن الله غفور رحيم }
ب) إذا جاءت بعد القول مثل قوله تعالى : { قال إني عبد الله }
ج ) في أول جملة الصلة مثل قوله تعالى : { وآتيناه من الكنوز ما ان مفاتحه لتنوء بالعصبة أولى القوة }
د ) إذا جاءت في أول جملة الحال مثل ( كافأت الطالب وإنه لمجتهد )
هـ) بعد ألا مثل قوله تعالى ( ألا إن أولياء الله لا خوف عليهم ولا هم يحزنون )
و ) بعد حيث مثل ( جلست حيث إن المكان هادئ )
منقول للافادة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://academy.egyptfree.net
 
الساحر في الاعراب (!)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اكاديمية ايجيبت فرى :: الركن العام :: الركن العام-
انتقل الى: